عربي ودولي

إطلاق صواريخ من قطاع غزة باتجاه اسرائيل وصفارات الانذار تدوي في الكيان الصهيوني

انطلقت رشقات صاروخية من قطاع غزة باتجاه إسرائيل، بينما واصل الجيش الاحتلال، مساء اليوم الجمعة، تنفيذ ضربات جوية على القطاع، ضمن عملية عسكرية انطلقت في وقت سابق اليوم.

وسمعت صفارات الإنذار في تل أبيب، وعسقلان وأسدود، ومستوطنات غلاف غزة، فيما اعترض نظام القبة الحديدية الإسرائيلي عددا من الصواريخ التي انطلقت من قطاع غزة.

يأتي ذلك فيما استمرت الغارات الجوية الإسرائيلية على مناطق داخل قطاع غزة.

وذكر الاحتلال الاسرائيلي، في بيان نقلته وكالة رويترز، أنه سيواصل الغارات على غزة، وأن القوات الخاصة والمدفعية تستهدف مواقع لحركة الجهاد الاسلامي في القطاع.

وكان الجيش الاحتلال أعلن، في وقت سابق اليوم، إطلاق عملية “الفجر الصادق”، التي تستهدف مواقع حركة الجهاد في قطاع غزة.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” إن الدبابات الإسرائيلية قصفت شرق بلدة بيت لاهيا شمال القطاع، إضافة إلى وسطه، ومنطقة “شراب العسل” شرق خان يونس جنوب غزة.

وادت الضربات السابقة الى استشهاد 8 فلسطينيين، بينهم طفلة تبلغ من العمر خمس سنوات والقيادي في “الجهاد الإسلامي”، تيسير الجعبري، كما أدت إلى إصابة عشرات الأشخاص بجروح مختلفة.

وقال جيش الاحتلال الاسرائيلي، إن “الجعبري كان يحرص في الأيام الأخيرة على تنفيذ هجمات بصواريخ مضادة للدروع ضد سكان وجيش اسرائيل”.

تعليقك