الاخبار العاجلةمحليات

كربلائية مصابة بكورونا تلِد طفلة سليمة طبيعياً في حالة هي الثانية بالمحافظة

اعلنت دائرة صحة كربلاء، اليوم الاربعاء، تسجيل حالة ولادة طبيعية لسيدة مصابة بفيروس كورونا في حالة هي الثانية بالمحافظة.

وذكرت الدائرة، في بيان تلقته الرشيد، ان “إمرأة حامل في شهرها التاسع مُصابة بفيروس كُورونا، أنجبت طفلةً بصحة جيدة في مستشفى النسائية والتوليد التعليمي بكربلاء المُقدسة، في حالة هي الثانية من نوعها التي تشهدها المُحافظة”.

وقال مدير المُستشفى، الدكتور إبراهيم الركابي، بحسب البيان، ان “مستشفانا إستقبل مريضة بعُمر ( 35 ) عاماَ مُحالة من إحدى المُستشفيات الأهلية ومُشَخصة بإصابتها بفيروس كُورونا ، مع ظهور أعراض الولادة عليها “.

وأضاف، إنه “تم التعامل مع الحالة عبر إتباع مجموعة من المعايير والإجراءات الصحية اللازمة للتعامل مع مثل هكذا حالات، الى جانب الحرص على إتخاذ أقصى الدرجات الإحترازية لضمان سلامة الأم والجنين معا”.

وتابع الركابي، انه “تم تحويلها على الفور الى صالة الولادة في ردهة الشفاء، ومن ثم إجراء الولادة الطبيعية لها حيث أنجبت مُولاداَ إنثى”، مبيناً، إن “المواطنة قامت بارضاع وليدها، وبعد إستقرار وضعهما الصحي، قمنا بإحالتهما الى ردهة الحُميَات ( الحياة ) في مدينة الإمام الحسين (ع) الطبية “.

لفت الركابي، إلى إن “الحالة هي الثانية من نوعها التي تشهدها المُحافظة بالنسبة للولادات الطبيعية، والثالثة التي تشهدها ردهة الشفاء في المستشفى للأُمهات الحوامل والمُصابات بالفيروس الوبائي، حيث جاءت إحداها بواسطة عملية قيصرية”.

تعليقك