الاخبار العاجلة

مستشار عبد المهدي: الاتفاقية مع الصين ستركز على البنى التحتية وتوفر فرص عمل كثيرة

اكد مستشار رئيس الوزراء للشؤون المالية مظهر محمد صالح، ان الاتفاقية التجارية المبرمة بين العراق والصين ستركز على تنفيذ مشاريع البنى التحتية.
وقال صالح في تصريح صحفي تابعته الرشيد، ان "الاتفاقية تتضمن مبادلة عائدات النفط بتنفيذ المشاريع في العراق، لافتاً، الى ان الحكومة العراقية فتحت حسابا ائتمانيا في احد البنوك الصينية الرصينة لتوديع عائدات النفط البالغ 100 الف برميل يومياً ضمن الاتفاقية الصينية".
واوضح صالح، ان "هذا الحساب يقوم بالصرف للشركات التي تقوم بتنفيذ المشاريع "، مشيراً، الى ان "الاتفاقية ستركز على مشاريع البنى التحتية كالمدارس والمستشفيات والطرق والكهرباء والصرف الصحي، يتم تحديدها من خلال وزارة التخطيط وبالتنسيق مع مجلس الوزراء".
واضاف، ان "الاتفاقية ستوفر فرص عمل كثيرة للعاطلين ومنح فرصة لشركات القطاع الخاص العراقي ، فضلا عن الاعتماد على المنتجات العراقية في تنفيذ المشاريع كالاسمنت والطابوق والرمل وغيرها، مبيناً، ان هذه ستخلق تنمية اقتصادية كبيرة في البلد.
‎ولفت مستشار رئيس الوزراء، الى ان عمر الاتفاقية يصل الى 20 عاماً، مؤكداً، ان هذه الاتفاقية ستنهض بالبنى التحتية للعراق التي مازالت مدمرة منذ اربعة عقود.

تعليقك