محليات

الأستاذ سعد عاصم الجنابي رئيس حزب التجمع الجمهوري العراقي يدين العمليات الارهابية التي وقعت وسط بغداد

دان الأستاذ سعد عاصم الجنابي رئيس حزب التجمع الجمهوري العراقي العمليات الارهابية وجريمة التفجيرات التي وقعت في ساحة الطيران وسط بغداد وأسفرت عن عشرات الشهداء والجرحى ، ومن يقف وراءها ، وأعرب عن تعازيه لذوي الشهداء في رسالة وجهها الى الشعب العراقي الصابر مطالباً الحكومة بملاحقة الجناة المجرمين وأخذ التدابير الأمنية اللازمة من أجل توفير الأمن وتأمين سلامة المواطن وتوفير بيئة آمنة لخوض الأنتخابات القادمة وفيما يأتي نصها:

بسم الله الرحمن الرحيم
” وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ”
صدق الله العظيم
ونحن إذ نترحم على أرواح كوكبة الشُّهَداء الذين ارتَفَعت أرواحِهم إلى عليين وفازُوا برِضوان الله جل جلاله في”الانفجار المزدوج الذي هز في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأثنين الخامس عشر من شهر كانون الثاني الحالي ساحة الطيران وسط بغداد”. فاننا ندين ونستهجن الارهاب بكل أشكاله فهو منبوذ ملعون مجرم الى أبد الدهر ، وأن بغداد التي تشهد استقرارا أمنيا نسبيا تعزز بعد تحقيق النصر على قوى الارهاب والظلام الداعشية عزيزة علينا وأهلها أعزاء كما كل المدن العراقية ، لذا ندين أي جهة تقف خلف الارهاب من الذين اوغلوا بدماء العراقيين الطاهرة من وراء الحدود واذنابهم في الداخل الذين ينفذون مخططاتهم الاجرامية من العابثين بالامن الذين يريدون اثارة الفتنة الطائفية والساعين الى اشاعة الفوضى وانتشارها بهدف ارباك العملية السياسية واشاعة الفوضى والتاثير السلبي في المسارات الانتخابية وتوقيتاتها واستمرار التدخل في شؤون العراق، لأن أطماعهم ذات شهوة شريرة للهيمنة على السلطة ومركز الحكم في بغداد .ونقول لهم ان اهل العراق الاوفياء قادرون على النهوض مهما تداخلت الالوان وقست الظروف وان الآيادي الآثمة التي قامت بهذه التفجيرات لاتستحق غير اللعنة الأبدية.
اننا ندين استخدام العنف أو التهديد أو الترويع وكل المحاولات التي تستهدف تعريض السلم الاجتماعي للخطر ونطالب الحكومة بكل اجهزتها الامنية وفي مقدمتها جهاز مكافحة الارهاب البطل بملاحقة الجناة المجرمين وانزال القصاص العادل بكل من تسول له نفسه تعريض سلامة الوطن والمواطن للخطر وبنفس الوقت نهيب بابناء شعبنا الصابر العظيم بالمزيد من التماسك وتعزيز الوحدة الوطنية واخذ الحيطة والحذر من العمليات الارهابية الجبانة.
عاش العراق وعاش شعب العراق
وتغمد الله شهداء العراق بواسع رحمته واسكنهم جنات النعيم والهم ذويهم الصبر والسلوان وان يشافي جرحانا بنعمة العافية

سعد عاصم الجنابي
رئيس حزب التجمع الجمهوري العراقي

تعليقك