محليات

عثمان : انسحاب البارزاني من رئاسة الاقليم خطوة ايجابية وستقلل من المشاكل مع بغداد

اكد القيادي الكردي النائب في البرلمان السابق محمود عثمان ان انسحاب مسعود البارزاني من رئاسة اقليم كردستان العراق ، خطوة الى الامام ، وستقلل من المشاكل في الاقليم ومع الحكومة الاتحادية
عثمان قال ان بقاء البارزاني في منصبه كانت مشكلة كبيرة بين الاحزاب الكردية لانتهاء مدة رئاسته ، مشيرا الى ان رئاسة الاقليم كانت عقبة كبيرة امام التئام برلمان اقليم ، وهذا الامر سيسهم في تجمع الاحزاب الكردية من جديد في البرلمان الكردي
واضاف عثمان ان حكومة الاقليم ستتسلم صلاحيات الرئاسة وهي ممثلة من جميع الاحزاب عدا التغيير وان استلام حكومة الاقليم برئاسة نيجيرفان بارزاني للصلاحيات سيسهم في حلحلة المشاكل العالقة ويعطي مرونة بشكل اكبر للحوار مع الحكومة الاتحادية ، على اعتبار ان مشروع نيجيرفان لحل المشاكل كان مبني على اساس الحوار المباشر مع بغداد

تعليقك