محليات

الطرفي: البارزاني لم يعد شريكا للعمل السياسي وعلى الحكومة اختيار البديل

أكد رئيس كتلة المواطن النيابية حبيب الطرفي عدم ارتباط ما جرى في كركوك والمناطق ذات الاهتمام المشترك بنتائج الاستفتاء وإجرائه, وأن اي مباحثات ستجري ستكون بعيدة عن كركوك وهذه المناطق
الطرفي اوضح ان ما جرى من دخول لقوات مسلحة الى محافظة كركوك كان ضمن خطة لتصحيح مسار الحكومة العراقية لفرض سلطتها على الموارد الاقتصادية واعادة هيبة الدولة في جميع المناطق ولا يمكن ربطه بالاستفتاء, مشيرا الى ان المفاوضات السياسية اذا ما جرت ستخلو من الحديث عن ما جرى في المناطق ذات الاهتمام المشترك واستعادة الابار النفطية بل ستتركز على وضع شريك كردي صالح للعملية السياسية بعد ان خذل رئيس اقليم شمال العراق مسعود البارزاني الحكومة والشعب الكردي.

تعليقك