محليات

الكهرباء: إعادة أحد خطوط الطاقة شمال البصرة إلى الخدمة بعد انفصاله إثر نزاعات عشائرية

اعلنت وزارة الكهرباء، اليوم الخميس، إعادة خط الضغط الفائق (هارثة حرايه – قرنه ٤٠٠) شمال البصرة إلى الخدمة، بعد انفصاله إثر نزاعات عشائرية.

وذكرت الوزارة، في بيان تلقته “الرشيد”، انه “لا يزال العبث وعدم مراعاة اهمية الخطوط الناقلة للطاقة للضغط الفائق مستمراً ،والذي يتسبب بأذى المواطنين وحرمانهم من الطاقة، حيث بفجر يوم الخميس الموافق ١٨ اب ٢٠٢٢ تم استهداف خط(هارثة حرارية /قرنه ٤٠٠ kv) شمال البصرة بعيارات نارية إثر نزاعات عشائرية أدت الى تقطع اسلاك الخط الناقل وتسبب بإنفصال خطوط المنطقة الجنوبية مع الفرات، (شطرة – ذي قار ٤٠٠ ،وناصرية – رميلة ٤٠٠)، وكاد الأستهداف ان يتسبب بإطفاء تام للمنطقة الجنوبية، لولا نظام الحماية الذي تم تطبيقه لمنع الانطفاء،
وتمكنت ملاكات دائرة التشغيل والتحكم من السيطرة على المنظومة الجنوبية وإعادة مزامنتها وربطها بالمنظومة دون حدوث اي انطفاء”.

واضافت، ان “ملاكات نقل الجنوب الابطال/فرع شمال البصرة استفرت لمكان الحادث، وتمكنت من معالجة واصلاح التضرر الناتج عن النزاعات العشائرية، على خط الضغط الفائق المذكور، وإعادته للعمل في وقت قياسي”.

واشارت، الى ان “خطوط نقل الطاقة الكهربائية تتعرض للضرر بشكل مستمر في المناطق التي تشهد نزاعات عشائرية في المحافظات الجنوبية، وخاصة مناطق شمال محافظة البصرة”.

تعليقك