سياسة

الأمين العام للاتحاد الإسلامي: رئاسة جمهورية العراق استحقاق كردي وليس حصة حزبية

أكد الأمين العام للاتحاد الإسلامي الكردستاني صلاح الدين بهاء الدين، يوم السبت، على أن منصب رئاسة جمهورية العراق منصباً كردياً وليس حزبياً.
وقال بهاء الدين خلال مؤتمر صحفي عقده في السليمانية خلال استعراضه لمجمل أحداث زيارته للعاصمة بغداد وتابعته8 الرشيد، إن زيارته كانت تهدف إلى إيصال صوتهم للأطراف الأخرى والعمل على إيصال صوت اخر غير صوت الاتحاد الوطني الكردستاني والحزب الديمقراطي الكردستاني لبغداد، والاستماع لوجهات نظر الأطراف السياسية في بغداد، كما انصبت الزيارة على تقريب وجهات النظر بين الأطراف السياسية”.
واضاف أن “منصب رئاسة الجمهورية هو منصب سيادي وليس حزبي وهو من حصة المكون الكردي ويجب أن يحظى مرشح الرئاسة بقبول البيت الكردي”.
واشار الى انه “يجب أن يكون الرئيس رئيساً لجميع العراقيين بمختلف مكوناتهم وتوجهاتهم، مع ضرورة أن يخضع المرشح لهذا المنصب للتقييم وان يكون منصبا لتوحيد الصف الكردي اولا لا كما كان الآن نقطة خلاف للبيت الكردي منذ قرابة سبعة أشهر، كما أن أي تغيير يحصل في قضية اختيار الرئيس من قبل الكرد يجب أن يخضع لتفاهمات البيت الكردي اولا”.
وتابع بهاء الدين “نتمنى أن نذهب إلى بغداد بمرشح واحد يمثل جميع القوى الكردية”.

تعليقك