سياسة

البطيخ للثامنة: التيار الصدري والاطار التنسيقي يتخوفان من حكومة الاغلبية الوطنية

اكد عضو تحالف الفتح غضنفر البطيخ، اليوم الثلاثاء، خشية التيار الصدري والاطار التنسيقي من حكومة الاغلبية الوطنية، مشيراً الى ان ايران (ملت) من الاحزاب الشيعية.

وقال البطيخ، في تصريح لبرنامج الثامنة الذي يبث من على شاشة الرشيد، ان "التيار الصدري كان جزءاً من الحراك الجماهيري في التظاهرات والكاظمي وصل الى رئاسة الوزراء بدعم الصدريين الذين حصلوا على امتيازات بوجود الكاظمي على رأس الحكومة".

واضاف، ان "الاطار التنسيقي يخشى من وجود حكومة اغلبية وطنية وذات الخشية موجودة لدى التيار الصدري، وذلك بسبب فقدان الثقة بين الاطراف الشيعية في حال تشكيل احداها للحكومة حرمان الاخرى من المناصب والامتيازات وشراكة السلطة".

واشار البطيخ، الى ان "ايران ملت من الاحزاب السياسية الشيعية، التي صار كل طرف منها امبراطورية تمتلك الاموال والفضائيات والسطوة ، لذلك لا تستطيع الجمهورية الاسلامية التنسيق والتوحيد المواقف بين الاحزاب الشيعية"، لافتاً الى "استحالة ان يأخذ طرف شيعي دون الاخر تشكيل الحكومة، كون الطرفين لا يهتمان لمصلحة الشعب العراقي".

تعليقك