عربي ودولي

البنتاغون يؤكد فشل اختبار صاروخ فرط صوتي

أقرت وزارة الدفاع الأمريكية بأن اختبارا أجرته أمس الخميس ضمن إطار تطوير برنامجها الخاص بالأسلحة فرط الصوتية باء بالفشل بسبب خلل فني.
وأكد المتحدث باسم البنتاغون، تيموثي غورمان، في بيان نشره موقع Defence News، صحة الأنباء عن فشل انطلاق صاروخ خلال الاختبار الذي نفذ في مطار "كادياك" الفضائي في ألاسكا، مشيرا إلى أن الصاروخ تمكن من الصعود فوق الأرض ثم سقط.
وأوضح البيان أن سبب الإخفاق يعود إلى تعطل محرك صاروخي لا يمثل جزءا من برنامج الأسلحة فرط الصوتية، مشيرا إلى أن تحقيقا أطلق للكشف عن ملابسات الحادث لمنع تكراره في المستقبل.
وشدد البنتاغون على أن تطوير الأسلحة فرط الصوتية لا يزال بين الأولويات القصوى للبنتاغون، مبديا قناعة وزارة الدفاع الأمريكية بأنها ستتمكن من البدء بإنشاء "قدرات هجومية فرط صوتية" اعتبارا من أوائل عشرينيات القرن الـ21.
وسبق أن أقر الجيش الأمريكي بفشل الاختبارين الأول والثاني لصاروخ فرط صوتي مطلق من الجو (ARRW) في أبريل ويوليو الماضيين.
ويأتي هذا الفشل على خلفية أنباء عن اختبار الصين خلال الصيف الماضي مرتين أسلحة فرط صوتية استدعت "دهشة" البنتاغون والاستخبارات الأمريكية، حسب صحيفة "فاينانشل تايمز".

تعليقك