سياسة

البرلمان يستضيف وزير الثقافة ويطالب باعادة الاثار المهربة

إستضافت لجنة مراقبة تنفيذ البرنامج الحكومي والتخطيط الإستراتيجي النيابية برئاسة حازم الخالدي، وزير الثقافة والسياحة والاثار حسن ناظم والكادر المتقدم للوزارة لمناقشة تنفيذ المنهاج الوزاري في إطار سعي اللجنة لإصدار التقييم الثاني للحكومة الحالية.
وانتقد رئيس اللجنة حازم الخالدي خلال الإستضافة ، غياب البرنامج الحكومي للحكومة الحالية والإعتماد على تفاصيل برنامج الحكومة السابقة المتضارب مع توجهات الإدارة الحالية والمختلف مع أساسيات موازنة 2021 .
و أكد ضرورة مراجعة كافة التعاقدات والمشاريع السابقة لوزارة الثقافة وإحالة المسؤولين الفاسدين والمقصرين إلى الجهات المختصة لينالوا جزاءهم العادل ، لافتا في ذات الوقت إلى أهمية الإصلاح الإداري في كافة مفاصل الوزارة وإيلاء المناصب إلى الكفوئين والمختصين عبر تقييمات دورية متواصلة.
و طالب رئيس اللجنة ، بالسير قدما نحو إستعادة الآثار المهربة وإستعادة الأرشيف العراقي عبر تكثيف الجهد الدبلوماسي بهذا الشأن فضلا عن حث مجلس الوزراء على إصدار قرارات جادة بحماية المواقع الأثرية وحمايتها لحفظ تأريخ و تراث البلاد ، عادا فقدان العراق لـ آلاف القطع الأثرية بالكارثة الكبرى.

ونوه الخالدي ، إلى ضرورة تحرك وزارة الثقافة لحماية التراث العراقي سيما في العاصمة بغداد التي تشهد إندثار العديد من المعالم ، مشددا على أهمية وجود تنسيق جاد بين الجهات ذات العلاقة وإيجاد صيغة للعمل المشترك.

ودعا الخالدي ، رئاسة الحكومة إلى توفير التخصيصات اللازمة لدعم الأنشطة الثقافية للوزارة فيما وجه بمخاطبة وزارة المالية لإطلاق تخصيصات العلاوات والترفيعات لموظفي الثقافة.

كما ناقشت الإستضافة الرؤى والمقترحات الخاصة بإمكانية إعادة فك وزارات الثقافة والسياحة والآثار لأهمية تلك الملفات بالنسبة لأوضاع العراق.

تعليقك