أمن

وزارة الداخلية تصدر توضيحاً بشأن مقتل فتاة في شارع ابو نؤاس وسط بغداد

الداخلية العراقية

اصدرت وزارة الداخلية، اليوم الخميس، توضيحاً بشأن مقتل فتاة في شارع ابو نؤاس وسط بغداد.

وقال مدير العلاقات والاعلام في الوزارة اللواء سعد معن، في بيان تلقته الرشيد، انه “منذ اللحظات الاولى لوقوع الحادث، تم تشكيل فريق عمل من الخبراء والمحققين في مديرية مكافحة اجرام بغداد، للتوصل الى منفذي جريمة قتل فتاة”، مشيراً الى ان “الجريمة نفذت من قبل ثلاثة اشخاص بآله حادة (سكين)”.

واوضح معن، ان “المعلومات الاولية بينت عدم تعرض الفتاة لأية حالة اعتداء جنسي (اغتصاب)، كون الجريمة نفذت في الطريق العام، وبانتظار تقرير الطب العدلي”، لافتاً الى انه “جرى تدوين اقوال الشاهد والمدعي بالحق الشخصي، وهي والدة المجنى عليها”.

وافاد مصدر امني، في وقت سابق اليوم، بمقتل فتاة طعناً بالسكاكين في شارع ابو نؤاس وسط بغداد.

وقال المصدر في حديث للرشيد، انه “بتاريخ 22 من آب الجاري، تم العثور على جثة فتاة قضت طعناً بالسكاكين قرب شارع ابو نؤاس وسط بغداد”.

واوضح، ان “الفتاة تعمل في احد المطاعم بمنطقة الجادرية، وعند توجهها من محل سكناها في شارع 60 بمنطقة الدورة الى مكان عملها برفقة سائق، قاما بايقاف العجلة وترجل منها نحو حدائق الشارع المذكور”.

واضاف، ان “ثلاثة اشخاص مجهولين يرتدون الكمامات قاموا باشهار مسدس باتجاه السائق الذي تمكن من الهروب منهم، وبعد عودته الى مكان الحادث شاهد المجنى عليها مصابة بعدة طعنات سكين، حيث تم نقلها الى مستشفى الشيخ زايد التي لفظت فيها انفاسها الاخيرة”.

واشار المصدر، الى ان “تقرير الطب الشرعي اكد عدم تعرض المجنى عليها للاغتصاب او التعذيب، مبيناً ان الحادث كان جنائياً”، لافتاً الى ان “الاجهزة الامنية قامت بعملية البحث والتحري عن الجناة من خلال مراجعة كاميرات المراقبة”.

واردف، ان “والدة المجنى عليها تقدمت بطلب الشكوى ضد الجناة المجهولين لحين التعرف عليهم”.

تعليقك