الاخبار العاجلة

مفوضية حقوق الانسان تنفي الاشارة في الاعلام عن نتائج التحقيق باحداث التظاهرات

نفى عضو مفوضية حقوق الانسان فاضل الغراوي، اليوم الاثنين، الاشارة في وسائل الاعلام الى نتائج التحقيقات، فيما بين ان الحدث كان في سياق عمل المفوضية المتمثل بتوثيق الانتهاكات.

وقال الغراوي في بيان تلقته الرشيد، ان "وسائل الإعلام تناقلت تصريح لنا حول دور المفوضية في توثيق التظاهرات واللجان التحقيقية وما تمخض عنها من نتائج"، ولفت، الى ان "حديثنا لم يتضمن الإشارة الى نتائج التحقيقات بل كان في السياق العام لدور المفوضية في توثيق الانتهاكات التي رافقت التظاهرات والاحصائيات التي وثقتها المفوضية للشهداء والمصابين والتأكيد على محاسبة كل الجهات التي أعطت الأوامر بضرب المتظاهرين السلميين بالرصاص الحي واعتقالهم سواء كانوا قادة ميدانيين او غيرهم وتقديمهم للعدالة والقضاء".

واضاف، "على الحكومة قيام بإعلان النتائج للشعب العراقي بكل شفافية ووضوح والتأكيد على محاسبة كافة المقصرين الذين تسبب بهذه المأساة الانسانية التي راح ضحيتها ابناءنا من المتظاهرين السلميين وقواتنا الامنية".

اشار الغراوي، الى انه "تم التأكيد على إسراع الحكومة بتعويض عوائل الشهداء والجرحى وإطلاق سراح كافة المعتقلين وان تأخذ القوات الامنية دورها في حماية المتظاهرين والحفاظ على ارواحهم والتعاون معهم لتعزيز تظاهرهم السلمي"، مؤكداً، ان "دور المفوضية في حماية وتعزيز التظاهر السلمي والوقوف مع كافة مطالب المتظاهرين السلمية".

ودعا عضو مفوضية حقوق الانسان كافة وسائل الإعلام الى التحقق وأخذ التصريحات من مصادرها الرسمية.

تعليقك