محليات

تداعيات انضمام ايطاليا الى اتفاقية طريق الحرير

تعد ايطاليا اول بلد اوربي من مجموعة الدول السبع الصناعية التي تنضم الى مشروع عالمي ضخم للبنى التحتية، اطلقته الصين عام ألفين وثلاثة عشر في محاولة منها لتسريع وصول المنتجات الصينية الى اسواق جديدة وبعيدة.
واثارت هذه المبادرة غضبا وتحفظات من الولايات المتحدة والاتحاد الاوربي، نظرا لمخاوف الدول الغربية من تنامي نفوذ الصين الاستراتيجي. ووقّعت الحكومتان الصينية والإيطالية، مذكرة تفاهم لانضمام روما إلى مشروع طريق الحرير الصيني. وأفادت وسائل إعلام إيطالية بأن قيمة الاتفاقات تبلغ ما بين خمسة مليارات وسبعة مليارات يورو مع إمكان أن تصل إلى عشرين مليار يورو.

تعليقك