عربي ودولي

الرئيس الفرنسي يرفض تصريحات الاسد بشأن باريس تدعم الإرهاب في سوريا

رد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على مزاعم نظيره السوري بشار الأسد بأن فرنسا دعمت الإرهاب في سوريا
ماكرون شدد بعد اجتماعه مع الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “ناتو” ينس ستولتنبرغ على أن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ينبغي أن ينسب له الفضل في النجاحات العسكرية ضد تنظيم داعش، مؤكدا ان تصريحات الأسد غير مقبولة لأن أولوية فرنسا هي الحرب ضد داعش
من جانبه، تعهد ستولتنبرغ باستمرار حلف الناتو في التزامه بهزيمة تنظيم داعش ومكافحة التهديدات المتطرفة عالميا.

تعليقك