عربي ودولي

إردوغان يحمل السفير الأميركي مسؤولية الأزمة الدبلوماسية

حمل الرئيس التركي رجب طيب إردوغان سفير الولايات المتحدة لدى بلاده جون باس المسؤولية عن نشوب أزمة دبلوماسية بين البلدين وقال إن أنقرة لم تعد تعتبره ممثلا للحكومة الأميركية.
وفي هجوم حاد وشخصي على السفير الأميركي الذي انتهت فترة انتدابه بتركيا قال إردوغان إن السفير تصرف بشكل منفرد بتعليقه خدمات منح التأشيرات في تركيا بعد اعتقال أحد موظفي القنصلية الأميركية، مشيرا الى إن الاعتقال وطلب الشرطة استجواب موظف آخر بالقنصلية يظهر أن هناك شيئا ما يدبر في القنصلية الأميركية في اسطنبول
ودافعت وزارة الخارجية الأمريكية عن باس قائلة إنه يحظى بالدعم الكامل من الحكومة الأميركية وإن أفعاله نسقت مع الوزارة والبيت الأبيض ومجلس الأمن القومي.

تعليقك