عربي ودولي

التحالف الدولي يستأنف تسيير دورياته شمالي سوريا بالاشتراك مع “قسد”

متابعة – الرشيد

استأنف "التحالف الدولي" الذي تقوده واشنطن، تسيير دورياته في مناطق سيطرة المقاتلين الأكراد شمالي سوريا، وذلك بعد تعليقها على خلفية الضربات الجوية التركية للمنطقة.

وذكرت وكالة "فرانس برس" عن مصدر عسكري كردي، إن دوريتين للتحالف الدولي ضد تنظيم "داعش" انطلقتا صباح اليوم الجمعة، في اتجاهين مختلفين من قاعدة رميلان في شمال شرقي البلاد برفقة مقاتلين من "قسد"، وتضمّنت كل دورية 4 مدرعات رفعت الأعلام الأمريكية ورافقها سيارة عسكرية لـ"قوات سوريا الديمقراطية"، وجالت إحداها في قرى متاخمة للحدود التركية قرب مدينة المالكية الحدودية، فيما توجهت الثانية شرقا باتجاه الحدود العراقية.

هذا وقد قلّص "التحالف الدولي" تسيير دورياته إثر الضربات التركية التي استهدفت بدءا من 20 نوفمبر الماضي، مواقع سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية"، وعلى رأسها المقاتلون الأكراد، وعلى وقع تهديدات أنقرة بشن هجوم بري وشيك في المنطقة.
وبذلك، تراجع معدل الدوريات، وفق المصدر، من "20 دورية أسبوعيا إلى نحو 5 أو 6 تقريبا بعد الضربات التركية".

وأكدت الوكالة نقلاً عن المصدر: "لم يتوقّف التنسيق بين قسد والتحالف لكنه تراجع مع تقليص الدوريات وحاجة قسد للتركيز على التصدي للتهديدات التركية وحماية مناطقها".

يذكر أنه منذ أن شنّت تركيا ضرباتها الجوية ثم تهديدها بشن هجوم بري، حثّت "قوات سوريا الديمقراطية" حليفتها واشنطن على اتخاذ موقف أكثر "حزما" لمنع أنقرة من تنفيذ تهديداتها.

تعليقك