أمن

الاستخبارات تعتقل متهما هاربا من بغداد اثناء محاولته دخول أربيل وتؤكد: قضيته جنائية وليست إرهابية

الاستخبارات تعتقل متهما هاربا من بغداد اثناء محاولته دخول أربيل وتؤكد: قضيته جنائية وليست إرهابية

أعلنت وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية، اليوم الأربعاء، إلقاء القبض على متهم هارب من العاصمة بغداد اثناء محاولته الدخول الى اربيل.
وذكرت الوكالة في بيان تلقته الرشيد، أن”وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية بالتعاون مع الأبطال في السلطات الأمنية في أربيل ، ألقت القبض على المحكوم الهارب ( عبد العزيز عامر مظهر فياض) الذي هرب من موقف المديرية العامة للاستخبارات ومكافحة الإرهاب فجر يوم السبت الماضي ٢٤ أيلول ٢٠٢٢”.
وأضافت، أنه”تم القبض عليه وإعادته بعد عملية ناجحة ألجمت الأفواه التي كالت الاتهامات إلى وكالة الاستخبارات هذه الوكالة التي أذلت الإرهاب والجريمة المنظمة وكان لها صولات وجولات في مختلف الميادين والتي كانت تعمل ولا تلتفت لتلك الأصوات النشاز”.
وتابعت: “إننا في الوقت الذي نثمن فيه جميع الجهود التي سعت لإنجاز هذه العملية الأمنية نحتفظ بحق الرد واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق كل من اتهم الوكالة بأنواع التهم من بينها اخذ الأموال والتواطؤ وغيرها لتهريب هذا المتهم الذي كان موقوفا على ذمة قضية جنائية وهي جريمة قتل وليست إرهابية كما روج لها البعض من أجل البحث عن ما يسمى السبق الصحفي او يضمر العداء لوكالة الاستخبارات لكونها ضربت بيد من حديد الرؤوس العفنة التي لا تريد الخير لبلد القيم والحضارات بلاد وادي الرافدين”.
وأشارت الى، أن”وكالة الاستخبارات بالتنسيق مع الاجهزة المختصة ستعمل أيضا على محاسبة المتورطين الذين ساعدوا هذا المتهم في عملية هروبه، كما نود ان نعلن ان هناك اعترافات لهذا المتهم ستبث بعد إكمال التحقيقات القانونية”.
من جانبه قال مصدر أمني في حديث للرشيد، إن”المتهم تم القاء القبض عليه بالتعاون مع سلطات إقليم كردستان وبعملية تمت بعد مراقبته ومتابعته”.
وأضاف، أنه”يجري التحقيق بالادعاءات التي تحدثت عن اطفاء الكاميرات خلال هروبه”.

تعليقك