محليات

الإعلام الحكومي: إلغاء الامتحان او تأجيله لو حدث أي تسريب بالأسئلة

أعلنت خلية الإعلام الحكومي، عدم صحة الأنباء التي تحدثت عن تسريب أسئلة مادة اللغة الإنكليزية لطلبة الصف الثالث المتوسط، فيما اشارت الى الغاء او تاجيل الامتحان لو تم تسريب الاسئلة.
وذكرت الخلية في بيان تلقته الرشيد، انه”لا صحة الأنباء التي تحدثت عن تسريب الأسئلة، وأن الوزارة تمتلك من الشجاعة ما يمكنها من مصارحة طلبتها إذا حدث خطأ أو خلل في أي جانب من الجوانب المتعلقة بالامتحانات النهائية؛ لأن غايتها الحفاظ على مجهودهم العلمي ومستقبلهم الدراسي، وفيما لو حدث أي تسريب في الأسئلة حتى لو كان سؤالا أو فرعا، يتم إلغاء ذلك الامتحان أو تأجيله، كما حصل في إحدى السنوات السابقة وتخديداً في مادة التربية الاسلامية إذ تم إلغاء الامتحان وإعادته”.
وأضافت، أن “هناك غرفة عمليات خاصة مسؤولة عن متابعة موضوع التسريب في مواقع التواصل، والمراقبة عن كثب منذ ساعات الفجر الأولى لجميع المنشورات وتدقيقها مع طبيعة الأسئلة المعتمدة ليتم اتخاذ القرار المناسب لها”.
واهابت الخلية والوزارة بالطلبة بـ” التركيز على دراسة المادة العلمية والابتعاد عن الشائعات التي تنشر عبر المواقع والصفحات الوهمية المغرضة التي تهدف إلى زعزعة وإرباك الطلبة خلال الامتحانات، متمنية لهم الموفقية والتفوق العلمي خدمةً للمسيرة العلمية”.

تعليقك