محليات

الشرطة المجتمعية بالتعاون مع العتبة الكاظمية تعيد فتاة هاربة بسبب التعنيف الى ذويها

أعادت الشرطة المجتمعية التابعة لدائرة العلاقات والإعلام بوزارة الداخلية، بالتعاون مع العتبة الكاظمية فتاة هاربة بسبب التعنيف الى ذويها.

واوضحت المجتمعية، في بيان تلقته الرشيد، ان “العملية جاءت على خلفية ورود اتصال من الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة حول لجوء فتاة الى العتبة تبلغ من العمر ١٦ عاماً بادية على جسدها آثار التعنيف، مطالبة المجتمعية بالتدخل لحل مشكلة الفتاة،
الأمر الذي دعا المجتمعية الى التحرك السريع والاتصال بذوي الفتاة وتسليمهم إياها بعد أخذ التعهدات عليهم بعدم تعنيفها مجدداً، وإلا ستتخذ بحقهم الإجراءات القانونية اللازمة”.

واشارت، إلى ان “الشرطة المجتمعية ستنظم زيارات دورية لمحل سكن الفتاة للوقوف على أوضاعها واحتياجاتها بعد أن تبين أنها يتيمة وتعيش مع عمها”.

تعليقك