الاخبار العاجلةمحليات

رئيس الجمهورية: ضرورة حماية سيادة العراق ودعمه في مواصلة جهوده لمكافحة الارهاب

استقبل رئيس الجمهورية برهم صالح، اليوم الاثنين 7 كانون الأول 2020، سفراء الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الامن المعتمدين لدى بغداد، وبحضور وزير الخارجية فؤاد حسين، وجرى خلال اللقاء التباحث في التطورات الداخلية والإقليمية.

وتم التأكيد على ضرورة حماية سيادة العراق ودعم استقراره وترسيخ سلطة الدولة في فرض القانون وحماية امن واستقرار المواطنين، ودعم البلد في مواصلة جهوده لاستئصال الإرهاب، مع أهمية تخفيف حدة التوترات في المنطقة، وابعاد العراق عن تأثيرات الصراعات الإقليمية.

وتطرق اللقاء الى الانتخابات المقبلة، وجرى التأكيد على ضرورة ضمان نزاهتها، وتوفير كل الشروط الضرورية التي تُضفي على نتائجها المصداقية باعتبارها انتخابات مصيرية، من اجل ان تكون مخرجاتها معبّرة عن إرادة الناخبين بعيداً عن التزوير والتلاعب والضغوط، وضرورة دعم بعثة الأمم المتحدة للعراق في تقديم الدعم والتنسيق للمفوضية المستقلة للانتخابات وتحقيق الاشراف والرقابة المطلوبة من اجل تحقيق النزاهة والشفافية في مختلف مراحل اجرائها.

وقال رئيس الجمهورية، إن العراق يؤكد سعيه في حماية سيادته وتعزيز استقراره، وموقفه الثابت في ضرورة منع التوترات في المنطقة والنأي عن الصراعات، ويرفض بشدة انعكاساتها على امنه واستقراره الداخلي، ويدعم التعاون الإقليمي والدولي لإرساء السلام، والحد من النزاعات التي تعمل على تقويض الاستقرار في المنطقة وتكون ارتداداتها الى الداخل العراقي.

من جانبهم، اكد السفراء التزام حكوماتهم بدعم امن واستقرار العراق وتعزيز سيادته، وتقديم الدعم اللازم من اجل المساعدة في محاربة الإرهاب، وفي مواجهة التحديات الاقتصادية التي تواجه البلد، وتعزيز التعاون الثنائي والمشترك في مختلف المجالات.

المكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية
7 كانون الاول 2020

تعليقك