أمنالاخبار العاجلة

فرقة الامام علي القتالية تصدر توضيحاً بشأن احداث مقبرة وادي السلام

اصدرت فرقة الامام علي القتالية، اليوم السبت، توضيحاً بشأن ما حدث في مقبرة وادي السلام بمحافظة النجف من مشادة وحرق احد الكرفانات داخل المقبرة.
وقال المكتب الاعلامي للفرقة، في بيان تلقته الرشيد، ان ما حدث في مقبرة وادي السلام، يوم الجمعة، يتلخص بالاتي: ان “عدداً من ذوي المدفونين في المقبرة جاءوا من اجل نقل جثمان احد اقاربهم، وكانوا مصرين على نبش احد القبور قيد الانجاز حيث كانوا يعتقدون انه قبرهم، ولكن المجاهدين العاملين في استعلامات المقبرة ابلغوهم ان هذا ليس قبركم”.

واضاف، “وبعد ان قاموا بنبش القبر وثلاثة قبور اخرى ودون اي مراعاة لحرمة الموتى او المقبرة، قاموا بافتعال مشادة فيما بينهم واحراق احد الكرفانات في المقبرة قبل ان يقوموا بنبش القبر الذي سبق وان اكد لهم العاملون في الاستعلامات انه لهم فوجدوا الجثمان”.

وتابع البيان، “نهيب بجميع اهلنا ان يتوخوا الدقة في نقل المعلومة، وسوف يبقى مجاهدي فرقة الامام علي(ع)القتالية اللواء الثاني – الحشد الشعبي – بقيادة سماحة الشيخ طاهر الخاقاني، جنوداً اوفياء مضحين من اجل خدمة اهلهم مهما كلفهم هذا من تضحيات”.

واشار، الى ان “الذين قاموا بالاعتداء تم ايداعهم التوقيف لدى شرطة النجف الاشرف، وبعد ان قام عدد من ذويهم بتقديم الاعتذار تم التراضي واطلاق سراح الموقوفين”.

تعليقك