عربي ودولي

مقتل 7 وتشريد الآلاف مع اقتراب العاصفة هارفى من هيوستون بولاية تكساس

حذر مسؤولون من احتمال أن تشهد الأيام المقبلة زيادة في مياه الفيضانات الناجمة عن العاصفة المدارية هارفي وذلك بعد أن قتلت بالفعل سبعة أشخاص في ولاية تكساس مع توقعات بتشريد ثلاثين ألف شخص آخرين فيما استمر
المسؤولون قالوا إن تساقط الأمطار الغزيرة على ساحل خليج المكسيك الأمريكي مستمر وان سلطات الولاية أصدرت تحذيرا من حدوث تسرب كيماوى فى منطقتين، موصخين ان قوات الحرس الوطني وضباط الشرطة وعمال الإنقاذ ومدنيون في طائرات هليكوبتر وزوارق وشاحنات خاصة سارعوا للسير في مناطق الفيضانات لإنقاذ مئات الأشخاص الذين لا يزالون محاصرين في هيوستون، رابع أكبر مدينة أمريكية، ومحيطها.
وأصدرت السلطات في تكساس تحذيرا من تسرب كيمياوي في منطقتي لابورت وشوريكريس في الولاية ونصحت المواطنين بالبقاء في الملاجئ وإغلاق أجهزة التكييف

تعليقك