محليات

الاستاذ سعد عاصم الجنابي يهنئ الشيخ عبد الله حميدي عجيل الياور

عاجل

بعث الاستاذ سعد عاصم الجنابي رئيس حزب التجمع الجمهوري العراقي برقية تهنئة للشيخ عبد الله حميدي عجيل الياور الجربا لمناسبة انتخابه شيخ مشايخ عشائر شمر في العراق و العالم جاء فيها :
بأسمي و نيابة عن المجلس السياسي والامانة العامة لحزب التجمع الجمهوري العراقي يسعدني ان ابارك لكم و من خلالكم الى عشائر شمر في العراق و العالم انتخابكم بيرقاً عالياً و شيخاً جليلاً يتسنم الموقع الاول لعشائر شمر في العراق و العالم و بهذه المناسبة السعيدة نتقدم بأسمى آيات الاعتزاز و التقدير لشخصكم النبيل و لافراد القبيلة و مشايخها و رموزها بأرق التحايا واصدق الامنيات على حسن اختيارهم للشخصية الوطنية الفذه الشيخ  عبد الله حميدي عجيل الياور كونه جذراً اصيلاً و شخصيه فذه بحكمتها و رجاحة العقل و الارادة و الشجاعة والمواقف الوطنية الاصيلة و دوره المشهود في الحفاظ على اللحمة الوطنية و الدفاع عن العروبة و الاسلام منهجاً و تطبيقاً .
واشاد الاستاذ سعد عاصم الجنابي رئيس التجمع الجمهوري العراقي بالمكانة التأريخيه لعشائر شمر العربية الاصيلة المنتشرة على عموم الرقعة الجغرافية للوطن العربي و العالم و دورها المميز في الحفاظ على القيم الساميه العربية والتراث الانساني العربي في محاربة كل اشكال الظلم و التعسف و الارهاب و اشاعة قيم المحبه و التسامح و الحفاظ على وحدة الارض وصيانة العادات والتقاليد الاصيلة بعيداً عن التخندقات الطائفية والعرقية و اعتزازاً بمبادئ التعايش السلمي و المحبه والاخاء واحترام الاقليات و حماية حقوقهم .
و أكد السيد رئيس التجمع الجمهوري العراقي ان اختيار الشيخ عبد الله حميدي عجيل الياور خلفاً للشيخ الراحل محسن عجيل الياور الجربا رحمه الله و اسكنه فسيح جناته و اختياره في هذا الموقع الرفيع دليل قاطع على استلهام مشايخ القبيلة لدى هذه الشخصية القيادية المرموقه ما يؤهلها لتعميق قيم الرجوله و الحكمه والشجاعه والرأي السديد ادامها الله ذخراً للعروبه والاسلام بشكل عام ولعشائر شمر بشكل خاص .
و اضاف الاستاذ سعد عاصم الجنابي في برقيته للشيخ عبد الله حميدي ان تكاتفكم في لم الشمل و توحيد الصف دليل على ايمانكم العميق في الوقوف و التصدي لكل اشكال التقسيم والتشرذم و الحفاظ على وحدة العراق سائلين الباري عز وجل ان يمنحكم القوة و الرفعه والثبات والموفقيه و انكم اهل لها , اعزكم الله و سدد خطاكم على طريق بناء العراق و الحفاظ على وحدته و قيمه الاصيلة .

تعليقك