رياضة

رسميا.. الخيانة تنهي علاقة شاكيرا وبيكيه

أعلنت المغنية الكولومبية شاكيرا انفصالها عن شريكها لاعب كرة القدم جيرارد بيكيه، بعد تقارير تفيد بأن مدافع برشلونة ضُبط وهو يخونها.
وأصدرت شاكيرا بيانا نشرته صحيفة “ديلي ستار” اليوم السبت، قالت فيه: “نأسف لتأكيد انفصالنا من أجل مصلحة أطفالنا، الذين هم على رأس أولوياتنا، نطلب من الجميع احترام خصوصيتهم، شكرا لتفهمكم”.
وفي وقت سابق، أفادت مصادر صحفية بأن سبب انتهاء علاقة حب طويلة جمعت لاعب برشلونة جيرارد بيكيه والمغنية الكولومبية شاكيرا هي الخيانة، فيما تضاربت الأنباء المتعلقة بهوية المرأة التي قام بيكيه بخيانة شريكته معها.
وأفاد موقع “rigac”، بأن المزاعم تشير إلى أن تلك المرأة هي والدة لاعب الوسط في فريق برشلونة بابلو جافي، 17 عاما، والتي ضبطت متلبسة مع بيكيه في غرفة تبديل الملابس.
في حين أشار الموقع إلى أن هذه الأنباء غير مؤكدة بعد، ولا يعرف عن والدة جافي إلا اسمها جافينين أناسي، وعمرها الذي قد يتراوح بين 35 إلى 40 عاما، وأنها غالبا ما تكون بعيدة عن الأضواء.
وكانت صحيفة “ماركا” الإسبانية قد قالت إن شاكيرا قد اكتشفت خيانة بيكيه لها مرة أخرى، ما يفسر عدم ظهورهما معا منذ مارس/ آذار الماضي في العلن أو حتى على مواقع التواصل الاجتماعي.
فيما نوهت الصحيفة أيضا إلى علامة أخرى تشير إلى التنافر الحاصل بين الزوجين، وهي الكلمات التي غنتها المغنية الكولومبية شاكيرا في أحدث أغانيها “Te Felicito” مع راؤول أليخاندرو.
وتقول الأغنية: “لأكملك… لقد تناثرت إلى أجزاء؛ لقد حذروني، لكنني لم أنتبه”، وتضيف “لا تخبرني أنك آسف، تبدو صادقا، لكنني أعرفك جيدا وأعلم أنك كاذب”.

تعليقك