عربي ودولي

بوريل يعلن عن انفراجة في مفاوضات الملف النووي الايراني

متابعة – الرشيد

قال منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل، اليوم الجمعة، إن المفاوضات المتوقفة بشأن البرنامج النووي الإيراني قد تم فتحها بعد محادثات جديدة في طهران، مضيفا أنه يعتقد أن التوصل إلى اتفاق نهائي في متناول اليد.

وذكر بوريل للصحفيين على هامش اجتماع لمجموعة السبع في ألمانيا، إن مهمة مبعوث الاتحاد الأوروبي إنريكي مورا هذا الأسبوع للمساعدة في إحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015، بين إيران والقوى العالمية كانت "أفضل مما كان متوقعا".

واكد، "المفاوضات كانت توقفت وأعيد فتحها الآن"، موضحاً أن رد إيران كان "إيجابيا بدرجة كافية" بعد أن نقل المنسق إنريكي مورا رسالة مفادها أن الأمور لا يمكن أن تستمر على ما هي عليه.

وتابع: "هذه الأمور لا يمكن حلها بين عشية وضحاها… دعونا نقول إن المفاوضات توقفت ثم تحلحل الموقف وهذا يعني أن هناك احتمالية للتوصل إلى اتفاق نهائي".

وتوقفت المحادثات الرامية لعودة الاتفاق النووي الإيراني منذ مارس/آذار الماضي، بسبب إصرار طهران على شطب اسم الحرس الثوري من القائمة الأمريكية للمنظمات الإرهابية الأجنبية.

تعليقك