عربي ودولي

الجيش الأمريكي يعلن احتجازه سفينة قادمة من إيران محملة بمواد تستخدم في المتفجرات

أعلن الجيش الأمريكي أنه احتجز في خليج عمان سفينة قادمة من إيران، وطاقمها يمني، محملة بأطنان من مادة كيميائية قد تستخدم في صناعة المتفجرات.
وذكر الأسطول الخامس الأمريكي، ومقره في البحرين، في بيان أصدره اليوم الأحد، أن المدمرة Cole وسفينة خفر السواحل Chinook التابعتين له رصدتا واحتجزتا في 18 يناير سفينة لا تتبع دولة معينة، قادمة من إيران في خليج عمان، خارج المياه الإقليمية لأي دولة، وكانت تبحر "بمسار يستخدم تقليديا لنقل أسلحة إلى جماعة الحوثيين في اليمن".
ولفت البيان إلى أن القوات الأمريكية، خلال تفتيش السفينة المحتجزة، اكتشفت فيها 40 طنا من سماد اليوريا الذي يستخدم في الزراعة، وكذلك في صناعة مواد متفجرة، مؤكدا أن السفينة وشحنتها وطاقمها المؤلف من خمسة يمنيين سُلّموا إلى مسؤولين في خفر السواحل اليمني.
وأشار البيان إلى أن السفينة نفسها سبق أن احتجزت من قبل الجيش الأمريكي في فبراير 2021 قبالة سواحل الصومال محملة بشحنة أسلحة، منها بنادق كلاشنيكوف ورشاشات، وبنادق قنص ثقيلة، وقاذفات، وأسلحة ومعدات عسكرية أخرى.

تعليقك