عربي ودولي

نفوق «الفأر البطل» كاشف المتفجرات في كمبوديا

أعلنت جمعية خيرية نفوق فأر متقاعد استخدم للكشف عن ألغام أرضية في كمبوديا، وحصل على جائزة مرموقة تكريماً لدوره في إنقاذ حياة كثيرين.
وقالت أبوبو، وهي جمعية خيرية غير ربحية مقرها بلجيكا، إن «ماغاوا»، وهو فأر أفريقي عملاق، نفق نهاية الأسبوع الماضي.
تقوم الجمعية بتدريب جرذان وكلاب على شم رائحة الألغام الأرضية والكشف عنها.

وجاء في إعلان الجمعية «نشعر جميعاً في أبوبو بخسارة ماغاوا. ممتنون للعمل الرائع الذي قام به».

ولد ماغاوا في نوفمبر 2013 في تنزانيا، حيث تحتفظ أبوبو بمقرها التشغيلي، ومركز تدريب وتربية.

أرسل الفأر إلى كمبوديا عام 2016.

أعلن نفوق ماغاوا بعد يوم من مقتل 3 خبراء في مجال إزالة الألغام يعملون مع جمعية أخرى في انفجار لغم مضاد للدبابات في مقاطعة برياه فيهيار شمالي كمبوديا.

باتت كمبوديا، التي شهدت حرباً أهلية استمرت 3 عقود وانتهت عام 1998، مليئة بالألغام الأرضية، وغيرها من الذخائر غير المنفجرة التي لا تزال تقتل وتشوه عدداً كبيراً من السكان.

أرسل مكتب أبوبو في كمبوديا تعازيه في مقتل الخبراء الثلاثة.

قالت أبوبو إن ماغاوا اكتشف أكثر من 100 لغم أرضي ومتفجرات أخرى خلال عمله الذي استمر 5 سنوات قبل أن يتقاعد العام الماضي.

وأضافت «ماغاوا ساهم في إنقاذ حياة مجتمعات في كمبوديا، والعمل واللعب دون خوف من فقدان الأرواح أو الأطراف».

فاز الفأر بميدالية ذهبية من مستوصف الشعب للحيوانات المريضة، وهي منظمة خيرية مقرها بريطانيا، عام 2020، وهي أرفع جائزة شجاعة يستطيع حيوان الحصول عليها.

تعليقك