عربي ودولي

أولاف شولتز يؤدي اليمين الدستورية مستشارا لألمانيا

أدى أولاف شولتس اليمين الدستورية، اليوم الأربعاء، ليصبح تاسع مستشار لألمانيا بعد الحرب، خلفا لأنجيلا ميركل التي قضت 16 عاما في المنصب.
وقالت وكالة “فرانس برس” إن شولتس، البالغ من العمر 63 عاما، أدى اليمين الدستورية في مجلس النواب الألماني أمام رئيسة المجلس، بربيل باس، بعد انتخابه من قبل النواب بأغلبية 395 صوتا من أصل 707.
وكان الحزب الاشتراكي الديمقراطي بزعامة شولتس قد فاز في الانتخابات العامة التي جرت في 26 أيلول/سبتمبر الماضي، بعد حصوله على 25.7 % من الأصوات، وحل في المركز الثاني ائتلاف المحافظين المكون من الاتحاد الديمقراطي المسيحي والحزب الاجتماعي المسيحي البافاري بحصوله على 24.1 % من الأصوات، بينما حصل حزب “الخضر” على 14.8% من الأصوات.
ويعتزم شولتس قيادة الحكومة الألمانية المكونة لأول مرة من الاشتراكيين والليبراليين والخضر، وكان الحزب الديمقراطي الاشتراكي، أعلن في 6 كانون الأول/ديسمبر الجاري، أن شولتس يعتزم تعيين زميلته في الحزب، كريستين لامبريخت، وزيرة للدفاع في الحكومة الجديدة.
واختار شولتس 3 سيدات أخريات لتولي حقائب وزارية في الحكومة الجديدة وهنّ نانسي فيتسر لوزارة الداخلية، وكلارا غيفيتز للبناء والإسكان، وسفينيا شولتسه للتنمية.

تعليقك