محليات

الصحة تحدد عاملين ذات علاقة باحتمالية دخول العراق بموجة وبائية جديدة

أكدت وزارة الصحة والبيئة، اليوم الاثنين، أن دخول البلاد بموجة وبائية جديدة من عدمه يعتمد على عاملين مهمين أبرزهما التلقيح.

وقال الناطق بإسم الوزارة سيف البدر، في تصريح لوكالة الأنباء الرسمية، تابعته الرشيد، إن "انخفاض معدل الاصابات اليومية بفيروس كورونا يعد امرا جيدا"، مؤكدا أن "البلاد لم تخرج من دائرة الخطر، وهذا ليس في العراق فقط بل في كل العالم، حيث إن عددا من الدول المتقدمة أعلنت أنها دخلت في حالة تفش وبائي جديد".

وأضاف، أن "دخول تلك البلدان بوباء جديد يدل على أن البلاد قد تكون مقبلة على هذا الوباء".

وأشار، إلى أن "احتمالية دخولنا في هذه الموجة ومدى سعتها وخطورتها وسلالتها يعتمد على عاملين مهمين، هما نسبة المتطعمين باللقاح والتزام المواطنين بالإجراءات الوقائية وللأسف تطبيق العامل الأخير ضعيف في مجتمعنا".

وأكد البدر، أن "وزارة الصحة حققت انجازاً عاليا بنسبة الملقحين"، مبينا أنها "تسعى للتكثيف وهذا الامر يعتمد على الإعلام بشكل كبير".

تعليقك