محليات

المرور تعلن التريث بالمحاسبة على اجازات السوق وتقدم مقترحاً بشأن المركبات المعلاية

اعلنت مديرية المرور العامة، اليوم الاحد، التريث في المحاسبة على إجازات السوق، فيما قدمت مقترحاً يخص المركبات المعلاية.

وقال مدير اعلام المديرية العميد حيدر كريم، في تصريح لوكالة الأنباء الرسمية، تابعته الرشيد، إنه “تم إنجاز تحويل 95% من اللوحات القديمة الصادرة قبل عام 2003 إلى لوحات (الألماني)، ولم يبق سوى القليل منها”، مبيناً أن “التحويل يتم خلال تجديد السنوية”.

واضاف، أن “مدير المرور أوعز بالتريث في المحاسبة على إجازات السوق بعد ورود مناشدات من قبل المواطنين”، لافتاً إلى أن هناك نوعين في المحاسبة الأولى أشخاص ليس لديهم إجازات واخرى لديهم إجازات إلا أنها نافذة”.

وبين كريم، أن “التريث لا يعني أن أصحاب المركبات يقودون مركباتهم وليس لديهم إجازات سوق، حيث في حال وقوع حادث يتم محاسبة قائد المركبة لعدم امتلاكه الإجازة”.

وأشار، إلى أن “المعوقات التي تواجه عمل المرور يتم معالجتها بالتنسيق مع الجهات العليا الموجودة في الوزارة”، مؤكداً أن “ابرز المشكلات تتمثل بمركبات المعلاية، حيث قدمت المديرية مقترحا لتمديد تسجيلها لمدة سنة استجابة لمناشدات المواطنين”.

وتابع كريم، “كذلك تم إعداد مسودة مقترح لتسجيل الدراجات من 40 (سيسي) فما فوق”.

تعليقك