أخبار منوعة

هل سنتحول إلى ألماس بعد آلاف السنين؟.. دراسة تكشف شيئا مذهلا

خلصت دراسة علمية حديثة إلى أن الألماس تكوّن عبر السنين في باطن الأرض، نتيجة كائنات حية سابقة.

وقالت الدراسة التي نشرت في دورية “تقارير علمية” أنه تم إعادة تدوير تلك الكائنات الحية على عمق يزيد على 400 كيلومتر تحت سطح الأرض، في منطقة تعرف بـ”وشاح الأرض”، الواقعة بين لب الكوكب والقشرة الخارجية.

ووجدت الدراسة أن الألماس موجود في الصخور الميحطية وما يعرف بالألماس القاري العميق يشترك في أصل واحد هو الكربون العضوي المعاد تدويره في أعماق الأرض.

وأضاف المؤلف الرئيسي في الدراسة، لوك دوسيت، أن نتائج الدراسة قدمت نظرة رائعة حول أغلى الأحجار الكريمة في العالم.

وقال إن الدراسة محرك الأرض يحول الكربون العضوي إلى ألماس، على عمق يصل مئات الكيلومترات تحت سطح الأرض.

تعليقك