رياضة

استقالة دي بور من تدريب “الطواحين” الهولندية بعد الخروج المخيب من بطولة أمم أوروبا

استقال فرانك دي بور مدرب المنتخب الهولندي بعد يومين من خسارة “الطواحين” بهدفين نظيفين أمام جمهورية التشيك والخروج من دور الـ16 لبطولة أمم أوروبا بكرة القدم “يورو 2020”.
وتأتي استقالة دي بور بعد تقييم لأداء المنتخب الهولندي عقب الهزيمة على أرضية ملعب “بوشكاش أرينا” في العاصمة الهنغارية بودابست، حيث كان منتخب “الطواحين” المرشح الأوفر حظا في الفوز.

وقال الاتحاد الهولندي لكرة القدم إن دي بور يناقش حاليا شروط إنهاء عقده.
وتولى دي بور المسؤولية خلفا لرونالد كومان العام الماضي وانتصر في ثماني مباريات من أصل 15 مباراة.

وتقام نهائيات بطولة كأس أمم أوروبا “يورو 2020” المؤجلة عاما كاملا بسبب كورونا، في الفترة بين 11 يونيو الجاري و11 يوليو المقبل في 11 مدينة أوروبية لأول مرة في تاريخ المسابقة احتفالا بالذكرى الستين لانطلاقها، وهي مدن: “أمستردام، باكو، إشبيلية، بوخارست، بودابست، كوبنهاغن، غلاسكو، لندن، ميونخ، روما وبطرسبورغ”.

تعليقك