سياسة

رئيس الجمهورية: النزاهة والأمن الانتخابي ضرورة قصوى لتأمين الإرادة الحرة للناخبين والمرشحين

بيان رسمي……..
عقد رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، اجتماعاً مع رئيس وأعضاء المفوضية العليا المستقلة للانتخابات والممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس بلاسخارت تناول ملف الانتخابات.

وجرى خلال اللقاء، استعراض الجداول الزمنية والعملياتية الخاصة بالانتخابات، والتأكيد على ضرورة إجرائها في موعدها المقرر، والمتطلبات الخاصة بإجراء انتخابات نزيهة وعادلة، وتكثيف الجهود لاستكمال التسجيل البايومتري للناخبين من أجل ضمان حق المشاركة، والأخذ بمدونة قواعد سلوك قانونية وتنظيمية وميثاق التزام وطني بين القوى السياسية، وتعزيز دور الأمم المتحدة في دعم العملية الانتخابية والمراقبة بما يسهم في نجاح الانتخابات، ويضمن السيادة واحترام القرار المستقل للعراقيين.

وشدد الرئيس برهم صالح على أهمية تأمين إجراء انتخابات نزيهة وعادلة في مختلف مراحل إجرائها، و توفير الأمن الانتخابي لخلق بيئة آمنة ومستقرة من أجل تأمين الإرادة الحرة للناخبين في اختيار ممثليهم، وتوفير الحماية والفرص المتساوية في المشاركة والترشح، مشيراً إلى أن هذه العوامل تُمثل ركيزة أساسية لإنجاح الانتخابات والانطلاق نحو الإصلاح المنشود.

وقال الرئيس إن الانتخابات المقبلة تكتسب أهمية كبيرة بوصفها استحقاقاً وطنياً لا يجوز التعرّض له أو التأثير عليه، لافتاً إلى أن تهيئة الظروف الملائمة لهذا الاستحقاق الانتخابي تُمثل ركيزة أساسية لإنجاحها ومواصلة الطريق نحو الإصلاح المنشود.

المكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية
24 ايار 2021

تعليقك