سياسة

النزاهة النيابية: توسيع الصلاحيات سيطال الهاربين في دول الجوار

كشفت لجنة النزاهة النيابية، اليوم الأربعاء، عن مساعي هيئة النزاهة لتوسيع صلاحياتها، مؤكدةً أن القانون يشمل الهاربين في دول الجوار.

وقال عضو اللجنة طه الدفاعي، في تصريح صحفي تابعته الرشيد، انه “تمَّ تعديل قانون هيئة النزاهة قبل سنة بإجراء إضافات عليه منها الثراء على حساب المال العام، ومن أين لك هذا ؟، فضلاً عن إضافة عقوبات غير موجودة في القانون، وعقوبات تصل إلى الحبس لمدة 7 سنوات”.

واوضح، أن “هيئة النزاهة تسعى لتوسيع صلاحيتها من خلال تعديل القانون رقم 30 لسنة 2005″، مبيناً، أن “الصلاحيات تشمل دول الجوار التي هرب اليها الفاسدون بالأموال وستتم مفاتحة الأمم المتحدة للتعاون معها في مكافحة الفساد وإجراء تسوية مع المفسدين وسرَّاق المال العام”.

وأضاف الدفاعي، أن “هيئة النزاهة جهة تنفيذية، مهمتها كشف ومراقبة وإجراء تحقيق ابتدائي ورصد الفساد وهي مرتبطة بالقضاء الأعلى”.

تعليقك