أمن

الداخلية تعلق على جريمة قتل المعلمة في محافظة الديوانية واصفة اياها بالبشعة

الداخلية العراقية

علقت وزارة الداخلية، اليوم الجمعة، على جريمة قتل المعلمة في محافظة الديوانية، واصفة اياها بالبشعة.

قال المتحدث الرسمي باسم الوزارة اللواء خالد المحنا، في بيان تلقته الرشيد، ان “الحادثة التي حصلت في محافظة الديوانية بقضاء السدير والتي راح ضحيتها معلمة تبلغ من العمر ٢٥ عاماً، اقل ما يقال عنها انها بشعة”.

واضاف، انه “بعد أقل من ثلاث ساعات على حصول الجريمة، تم القبض على المتهم الذي يبلغ من العمر ٣٣ سنة والذي اعترف أثناء التحقيق بأن المجنى عليها كانت قد طلبت منه إيصالها إلى منزلها بعد أن كانت متوقفة على الطريق العام أثناء عودتها من عملها لحظة مرور العجلة التي كانت يستقلها المتهم نوع ( جيلي صيني )”.

واكد المحنا، ان “المتهم اعترف بقيامه بقتل المجني عليها ورميها في احد الأنهار القريبة ، حيث تم تصديق أقواله قضائيا و إجراء كشف الدلالة على محل الحادث وسيتم إحالته ‏إلى المحكمة المختصة لكي ينال جزاءه العادل”.

تعليقك