أمن

الدفاع النيابية تكشف محاور الجولة الجديدة من الحوار الاستراتيجي

كشفت لجنة الأمن والدفاع النيابية، اليوم الجمعة، عن محاور الجولة الجديدة من الحوار الاستراتيجي، مؤكدةً وجوب وجود ثوابت تخص العراق للاستفادة من الجولة المقبلة من الحوار.

وقال عضو اللجنة بدر الزيادي، في تصريح لوكالة الأنباء الرسمية، تابعته الرشيد، إن "الجولة الجديدة من الحوار الاستراتيجي بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية التي ستنطلق في السابع من شهر نيسان الجاري، ستتضمن محاور اقتصادية وسياسية وأمنية"، مشيراً، الى أن "الحكومة العراقية لديها ملفات لمناقشتها ضمن خطة الكاظمي بشأن الوضع الأمني بشكل خاص".

وأضاف الزيادي، أنه "في هذا الحوار يجب تثبيت النقاط الرئيسة حتى يمكن الاستفادة منه ولا يكون شكلياً، فيجب أن تكون فيه ثوابت تخص العراق لكونه يحتاج إلى الكثير ويجب الاستفادة من العلاقات الدبلوماسية"، مبيناً، أن "العراق اليوم لديه قوات أمنية ممتازة ومتطورة، وبإمكانه الاعتماد على نفسه في الدفاع عن حدوده من دون الحاجة إلى قوات إضافية".

تعليقك