الاخبار العاجلةعربي ودولي

ثروات اثرياء الولايات المتحدة تقفز لأكثر من تريليون دولار منذ بداية جائحة كورونا

قفزت ثروات مليارديرات الولايات المتحدة لأكثر من تريليون دولار منذ بدء جائحة كورونا، أوائل العام الجاري، وكانت الزيادة الأكبر من نصيب مؤسس ورئيس شركة (تسلا) للسيارات إيلون ماسك.

يأتي ذلك في الوقت الذي يزداد فيه عدد الفقراء في العالم خاصة بعد تفشي كورونا، والتي فاقمت من معاناة العديد من القطاعات الاقتصادية.

وبحسب تقرير صدر عن معهد دراسات السياسات، فإن القائمة شملت 650 مليارديرا بما فيهم 47 ثريا جديدا، فيما خرج 11 ثريا من قائمة المليارديرات بسبب هبوط ثرواتهم.

وأظهر التقرير أن ثروة أغنى رجل في العالم جيف بيزوس، مؤسس شركة أمازون العملاقة للتسوق الإلكتروني الأميركية قفزت بـ 61.4% ما يعادل 69.4 مليار دولار بين 18 مارس و 24 نوفمبر الماضي لتصل إلى 182.4 مليار دولار، في حين سجلت ثروة إيلون ماسك، مؤسس شركة تسلا أكبر زيادة في القائمة حيث بلغت نحو 413% لترتفع ثروته من 24.6 مليار إلى 126.2 مليار دولار ما جعله ثاني أغنى رجل في العالم.

وقفزت ثروة مؤسس شركة مايكروسوفت بيل غيتس بمقدار 21.8% من حوالي 98 مليار دولار إلى 119.4 مليار دولار، فيما ارتفعت ثروة مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرغ بنحو 85.9% من حوالي 54.7 مليار إلى 101.7 مليار دولار، ونمت ثروة رئيس مجلس إدارة شركة بيركشير هاثاواي وارن بافيت بنسبة 30.8% من 67.5 مليار إلى حوالي 88.3 مليار دولار.

ولفت التقرير، إلى أن إجمالي ثروات الأغنياء في تلك القائمة زاد بنحو 34% من نحو 2.947 تريليون دولار إلى 3.956 تريليون دولار وشكلت نحو 3.5% من إجمالي الثروات والمدخرات الخاصة للأميركيين، وما يقارب من ضعفي ثروات العائلات الأميركية الأقل ثراء البالغة نسبتها حوالي 50% من اجمالي الأسر الأميركية.

تعليقك