سياسة

رئيس الجمهورية يؤكد ضرورة معالجة المسائل العالقة وفق الدستور وإرادة الكركوكيين وحماية التعايش السلمي

استقبل رئيس الجمهورية برهم صالح، اليوم الأربعاء 2 كانون الأول 2020 في قصر السلام ببغداد، محافظ كركوك راكان الجبوري، ووفداً من الاتحاد الوطني الكردستاني والمجلس العربي في كركوك.
وجرى خلال اللقاء بحث الأوضاع الأمنية والخدمية في كركوك، والمسائل التي تواجه أهلها، وضرورة تعزيز أمنهم وسلامتهم وتوفير الخدمات لهم.

وأكّد رئيس الجمهورية على ضرورة معالجة المسائل في كركوك من خلال الاحتكام الى الدستور، وأهالي المدينة الأصليين الذين تضرروا كثيرا بسبب إجراءات الاستبداد والفساد والتمييز، ولا بد من التوصل الى حلول تستند الى إرادة الكركوكيين بعيدا عن التهميش والإقصاء، وتضمن الاستقرار والتعايش السلمي بين جميع المكونات والأطياف.
وأشار الرئيس صالح، الى ضرورة الحوار والتلاقي للحيلولة دون تأزيم الأوضاع وجعل المدينة ساحة للخلافات والمشاكل، مؤكداً في الوقت نفسه على ضرورة تعزيز أمن المدينة وسلامة أهلها، ومنع الإرهابيين المتربصين من استغلال الأوضاع وتهديد الاستقرار.

وأكّد رئيس الجمهورية، أنه ومن موقعه يتابع عن كثب مجمل الأوضاع في كركوك، ويعمل على تذليل الصعاب امام المسائل التي تواجه سكانها، من أجل تحقيق الاستقرار وحماية التعايش السلمي، والتزام العدالة الاجتماعية وضمان حقوق المكونات، والتوصل إلى حلول للمسائل العالقة وفقاً للدستور وإرادة اهلها.

من جانبهم، ثمّن المحافظ الجبوري والوفد المرافق له، توجيهات رئيس الجمهورية، وحرصه ومتابعته المتواصلة لأوضاع المدينة وسكانها من أجل ضمان التعايش السلمي بين مختلف مكوناتها.
المكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية
2 كانون الاول 2020

تعليقك