الاخبار العاجلةمحليات

خلية الازمة تعقد اجتماعاً بمقر هيئة الاعلام والاتصالات لمناقشة عمل المؤسسات الاعلامية خلال حظر التجوال

عقد في مقر هيئة الاعلام والاتصالات، اليوم الاربعاء، اجتماعاً تشاورياً لمناقشة عمل المؤسسات الاعلامية والية تنقل العاملين فيها خلال فترة الحظر المقرة من قبل خلية الازمة المشكلة بالامر الديواني 55، من اجل تسهيل عمل الاعلاميين والحفاظ على صحتهم وسلامتهم من تفشي فيروس كورونا.

وقالت الهيئة، في بيان تلقته الرشيد، ان “الاجتماع الذي عقد بحضور هيئة الاعلام والاتصالات وقيادة العمليات المشتركة، وقيادة عمليات بغداد، وشبكة الاعلام العراقي، ونقابة الصحفيين العراقيين، واتحاد الاذاعات والتلفزيونات العراقية، و وزارة الصحة، خرج بالاتفاق على ما يلي:
1- اختصار العمل والتنقل على الاذاعات والقنوات الفضائية المرخصة والعاملين فيها، وعدم اعتماد هويات الصحف والوكالات خلال مدة الحظر وحسب متطلبات المرحلة الحالية فقط.
2- الزام الاذاعات والتلفزيونات المرخصة بتقليل اعداد العاملين فيها الى اقل حد ممكن، وبما لا يؤثر على اداء عملها في الوقت الراهن، وان لا يزيد عن 50 ‎%‎ في الحالات القصوى.
3- تقليل تنقل الاعلاميين والواجبات خارج المؤسسات الاعلامية قدر الامكان.
4- الزام الاعلاميين بارتداء وسائل الوقاية الصحية، حفاظا على سلامتهم، ومنع انتشار فيروس كورونا.
5- تزويد قيادة العمليات المشتركة وقيادة عمليات بغداد بقائمة وسائل الاعلام (الاذاعات والتلفزيونات) المرخصة من هيئة الاعلام والاتصالات، وبالتنسيق مع نقابة الصحفيين العراقيين، وشبكة الاعلام العراقي، واتحاد الاذاعات والتلفزيونات العراقية.
6- تسري هذه التعليمات على مكاتب الاذاعات والقنوات الفضائية في محافظات البلاد كافة، وبالتنسيق مع خلية الازمة في المحافظات وقيادات العمليات وقيادات شرطة المحافظات.
7- التاكيد على وسائل الاعلام (الاذاعات والتلفزيونات) تكثيف بث رسائل الوقاية والوعي الصحي للحد من تفشي فيروس كورونا، وكيفية التعامل مع الحالات المشخصة و الملامسين وقواعد الحجر الصحي، فضلا عن تغطية نشاطات وزارة الصحة خلال هذه المرحلة واعطائها الاولية”.

وتابعت الهيئة، انه “في ختام الاجتماع شدد المجتمعون على ان هذه الاجراءات اتخذت مراعاة للظروف التي يمر بها البلد والعالم وحفاظا على سلامة الاعلاميين والصحفيين والمواطن العراقي بشكل عام”.

تعليقك