محليات

مطالبات بالتحقيق في المواد المستخدمة بالقنابل المسيلة للدموع

طالب عضو في مفوضية حقوق الانسان بالعراق بالتحقيق في المواد المستخدمة بالقنابل المسيلة للدموع التي تطلق لتفريق المتظاهرين.
عضو المفوضية علي البياتي قال إن احد المفارز الطبية التطوعية المنتشرة في ساحة التحرير والتي لا يقل عددها عن عشر مفارز، اكدت انها تستقبل من خمس الى عشرين حالة حرق يوميا في الجلد لدى المتظاهرين نتيجة تعرضهم الى الغاز المسيل للدموع، مشيرا الى ان وجود هكذا حالات يثير الريبة حول المادة المستخدمة في هذه الأسلحة.

تعليقك