محليات

المرجعية تشدد على تحمل الدولة لمسؤولياتها تجاه الشعب وحفظ سيادة الوطن

شددت المرجعية الدينية العليا، على ضرورة تحمل الدولة لمسؤولياتها تجاه الشعب وحفظ سيادة الوطن.
وقال ممثل المرجعية العليا في كربلاء، الشيخ عبد المهدي الكربلائي، في خطبة الجمعة ان من موارد السلامة المهمة هي صيانة الأوطان عما يعرضها من مخاطر داخلية وخارجية وإضعاف تماسك مواطنيها وإدخالها في النزاعات، مبينا ان الدولة تتحمل قسطاً وافراً من المسؤولية لما حملت من هذه الامانة الكبيرة في رعاية الافراد والمجتمع والوطن.

تعليقك