محليات

الأمن النيابية تحذر من مخطط أميركي لشراء أصوات البرلمان لإدامة بقاء قواتها

حذر عضو لجنة الامن والدفاع النيابية كريم عليوي من مخطط تقوده الادارة الاميركية لشراء اصوات النواب داخل البرلمان العراقي من اجل عدم التصويت لصالح قانون اخراج القوات الاميركية من العراق
عليوي قال ان اميركا تتواجد في العراق على جميع المستويات، واتفقت مع قسد على ادخال الارهابيين وعوائلهم من سورية الى العراق، وبالتالي فان العراق اصبح بؤرة لداعش مسنودة من واشنطن، موضحا ان الاخيرة قد تلجأ الى استخدام الدواعش الذين ادخلتهم الى العراق مؤخراً كورقة ضغط ضد الحكومة للابقاء على قواتها في العراق.
واضاف عليوي ان العراق يمر بمشلكة سياسية وامنية وقضائية، حيث لايستطيع القضاء معاقبة الدواعش الاجانب خاصة انهم لم يرتكبوا ذنب على الاراضي العراقية وانما في البلدان الاخرى، مما يتيح لبلدانهم المطالبة بهم، مما يضع العراق في مشاكل قضائية وامنية، ما يتوجب على الحكومة منع دخول اي دواعش وخاصة الاجانب

تعليقك