محليات

عبدالمهدي يحدد موقف الحكومة من اقرار الموازنة ويوجه رسالة بشأن ملف اكمال الكابينة الوزارية

رحب رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبدالمهدي بجهود إقرار الموازنة العامة للدولة العراقية وذلك في بيان صادر عن مكتبه.
عبد المهدي رحب في البيان بالتعاون الجاد والعمل الدؤوب والمستمر بين الحكومة ومجلس النواب الذي ساعد باقرار الموازنة العامة للدولة العراقية لعام الفين وتسعة عشر ، مهنئا الشعب وجميع الاطراف التي عملت على إنجاز هذه المهمة التي تخللتها ظروف صعبة في مرحلة تسليم وتسلم بين عهدين تشريعيين.
كما وأكد ان الحكومة ستدرس التعديلات والإضافات التي أضافها مجلس النواب، وستضع بأسرع وقت التعليمات اللازمة للبدء بتطبيق مواد الموازنة.
وختم بأمله ان يُستكمل هذا الإنجاز الكبير بالانجاز الآخر المتمثل باتفاق القوى السياسية على استكمال التشكيلة الوزارية لتستطيع الحكومة الانطلاق بكل طاقتها بما يخدم مطامح ومصالح العراقيين.

تعليقك