محليات

مجلس الامن الوطني يقر استراتيجية مواجهة تهديدات اسلحة الدمار الشامل ويبحث تهريب النفط وملاحقة داعش

أقر مجلس الأمن الوطني الستراتيجية الوطنية لمواجهة تهديدات أسلحة الدمار الشامل، كما بحث المجلس عددا من القضايا الامنية.
بيان لمكتب رئيس الوزراء ذكر ان مجلس الأمن الوطني، عقد جلسته الاسبوعية اليوم برئاسة رئيس مجلس الوزراء، عادل عبدالمهدي، واستضاف المجلس محافظ كركوك والمسؤولين الامنيين والمحليين في المحافظة للاطمئنان على أمنها واستقرارها. كما وناقش المجلس “واقع المحافظة من جميع الجوانب والتأكيد على اهمية تعزيز جهود ملاحقة بقايا داعش وعصابات التهريب والجريمة، واتخاذ التوجيهات اللازمة.

تعليقك