محليات

التخطيط النيابية تتهم شخصيات سياسية فاسدة ببيع المصانع الانتاجية

أكدت لجنة التخطيط الاستراتيجي النيابية أن إعادة المصانع الإنتاجية للخدمة بحاجة إلى محاربة الفساد بشكل جذري ومحاسبة المقصرين في الحكومات السابقة.
عضو اللجنة محمد البلداوي قال أن عودة تلك المصانع والشركات الإنتاجية ستسهم في تشغيل أعداد كبيرة من الخريجين العاطلين عن العمل، فضلا عن بقاء العملة داخل البلاد وعدم هبوطها إمام الدولار. وأضاف أن الحكومة الحالية عازمة على إعادة تفعيل جميع المصانع العراقية المتعلقة بالصناعات النفطية والغذائية والطبية والإنشائية والعسكرية وجميع الصناعات المتوقفة منذ 2003 وحتى الآن إلا إن محاربتها للفساد بطيء وليس بالمستوى المطلوب، مبينا أن عدد كبير من المصانع تعرضت للسلب والنهب وبيع أدواتها من قبل عدد من الشخصيات السياسية الفاسدة.

تعليقك