ثقافة وفن

بغداد بين النهرين كتبها الله قصيدة .. كلمات لمغنية سورية الاصل تغني من اجل بغداد ..

“بين النهرين كتبها الله قصيدة؟ بين الشفتين تعويذةٌ عذراء، ‏بين العينين خرزةٌ زرقاء”.. بمثل هذه الكلمات الممتزجة بعشق الوطن، فاجأت المطربة السورية فايا يونان جمهورها العربى بإطلاق أجدد أغانيها المصورة “بغداد”.

كليب بسيط لم يتجاوز الدقائق الخمس، أخذت خلاله فايا محبيها فى العالم العربى فى جولة حية فى شوارع العاصمة العراقية بغداد، ببمشاهد عدة وسط أناسها الطيبين تبرز حياتها اليومية بعيدًا عن مآسي الحرب وتناسى الإعلام لشعبها، لتقرر هى تقديم هدية بسيطة للشعب العراقى متمثلة فى أغنية حب للوطن والبلد وأهلها، وجسدت خلالها تجربة موسيقية مصرية سورية لبنانية، حيث تعاونت خلالها لأول مرة مع الموسيقى المصرى وعازف العود حازم شاهين، مؤسس فرقة اسكندريلا، والشاعر اللبنانى زاهى وهبة وتوزيع الموسيقى اللبنانى ريان الهبر.

وانشغلت فايا يونان بتصوير الكليب خلال تواجدها فى العاصمة العراقية بغداد مطلع شهر أكتوبر الماضى
وتعيدها هذه الأغنية للساحة الجماهيرية بعد النجاح الكبير الذى لاقى آخر كليباتها “حب الأقوياء”، كما تعقب حفرها اسمها فى العالمية عقب اعتبارها أول مطربة عربية تدخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية عن أغنيتها الأولى “أحب يديك”، والتى خاضت خلالها تجربة التمويل الجماهيري أو “الكراود فاندينج”، أي ناشدت الجمهور نفسه للمشاركة في تمويل إنتاج الكليب والأغنية ماليًا، عبر المساهمة أونلاين فى موقع التمويل الفني “زومال”
وتمكنت من تحقيق أكثر من 25 ألف دولارًا لإنتاجها، وما يتخطى الثلاثة ملايين بالعملة السورية، وظهرت بالفعل الأغنية المصورية للنور وتمكنت من تخطى حاجز الـ12 مليون مشاهدة وأصبحت من أكثر أغاني فايا استماعًا وشهرة، وذلك ما اعتبرته “جينيس” سابقة لم تحدث من قبل على الأقل على المستوى العربي، حيث تعتبر أغنية “أحب يديك” الانطلاقة الرسمية لمشوار فايا الغنائي.

تعليقك