محليات

المجلس الوزاري للامن الوطني يرفض استخدام القوة ضد متظاهري البصرة

اعلن المجلس الوزاري للأمن الوطني، اليوم الجمعة، رفضه لاستخدام القوة ضد المتظاهرين في البصرة، فيما دعا للمحافظة على الممتلكات العامة والخاصة وابعاد من وصفهم بالمندسين الذين يريدون الاساءة للمدينة.
المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي قال إن الاخير “ترأس اجتماعا للمجلس الوزاري للأمن الوطني، وخُصص الاجتماع لمناقشة الوضع الخدمي والامني في البصرة والتأكيد على حق التظاهر السلمي للمواطنين وان الدولة حريصة على حمايتهم وان مهمة قواتنا الامنية هي توفير الحماية للمواطنين، وعدم السماح بالاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة، مشيرا الى “اهمية ابعاد الصراعات السياسية عن وضع البصرة ورفض الاستغلال السياسي لمطالب المواطنين الحقة في المحافظة. ولفت البيان الى أن المجلس يتابع التحقيق الذي امر به القائد العام للقوات المسلحة فيما يتعلق بوجود ضحايا مدنيين و عسكريين في البصرة والتوصل لنتائج بخصوصها بأسرع وقت”.

تعليقك