محليات

الأمانة العامة لحزب التجمع الجمهوري العراقي تصدر بياناً بشأن احداث كركوك

أصدرت الأمانة العامة لحزب التجمع الجمهوري العراقي بياناً بشأن الاحداث الاخيرة في كركوك والاستهداف المتعمد للمكون العربي، والذي يحمل في طياته أبعاداً خطيرة وقد استنكر التجمع في بيانه الاعمال الاجرامية التي تسعى الى العودة للوراء، ومصادرة انجازات التحرير والانتصارات التي حققتها قواتنا المسلحة الباسلة على قوى الارهاب والظلام وفيما يلي نص البيان:
تعرض المكون العربي في كركوك عبر السنوات الماضية الى شتى أنواع الممارسات اللا انسانية التي سعت الى اضعاف وتقويض هذا المكون، الذي يشكل نسبة عالية تجسد عراقية كركوك الى جانب المكونات الأخرى، وشملت هذه الممارسات اعتقالا وقتلا واغتيالات وتهميشا ، وبعد ان حققت القوات المسلحة العراقية انتصاراتها على قوى داعش الارهابية، وطهرت كامل التراب العراقي ظهرت بوادر الاطماع لبعض القوى والفئات التي تريد الاستحواذ والسيطرة على مقدرات كركوك، على حساب الاستحقاق الوطني وبما لايتلاءم وعراقية كركوك، ونشطت قوى الجريمة المنظمة مستهدفةً المكون العربي بجرائم تحمل في ابعادها وتفاصيلها توجهاتٍ خطيرةً بالعودة الى الوراء، ومصادرة الانجازات الوطنية التي تحققت بعد الانتصار على قوى الارهاب والظلام ، اننا نحذر من اتساع هذه الاعمال والجرائم، التي تستهدف المكون العربي وتدعو الحكومة الاتحادية الى الانتباه الى مخاطر هذه الاعمال، وانعكاساتها الخطيرة على مستقبل هذه المحافظة العزيزة ، واذا كان الطامعون في اضعاف المكون العربي يتصورون انهم قادرون على زعزعة ايمانه بعراقية كركوك، والتآخي بين جميع المكونات التي عاشت سوية لعشرات السنين، فأنهم واهمون ولن يحصد أهلُ السوءِ، والذين يقفون وراءَ هذه الجرائم الا الخيبةَ والخسران , مجددين مطالبتنا للحكومة الاتحادية بتكثيف الجهد الاستخباري و ملاحقة المتصيدين بالماء العكر، و بسط الامن والقانون و الحفاظ على اللحمة الوطنية بين مكونات كركوك بأطيافها كافة.

الامانة العامة
لحزب التجمع الجمهوري العراقي

تعليقك