ثقافة وفن

الفنان إياد راضي ينفي شائعة وفاته ويصف هذ الخبر “كاذب بالثلاثة”

خرج الفنان العراقي البارز إياد راضي، عن صمته بعد الشائعات الكثيرة التي انتشرت حوله وآخرها شائعة تفيد بوفاته، متهما مجموعة من ضعاف النفوس على مواقع التواصل الاجتماعي بالوقوف وراءها.

ونشر الفنان راضي، عبر صفحته الرسمية على موقع “إنستغرام” صورة له وهو مبتسم وجالس وخلفه شلال من الماء، ليطمئن جمهوره بشأن حالته الصحية، وينفي تلك الشائعات، حيث أكد أن تلك الأنباء “كذب بالثلاثة”.
وكشف الفنان العراقي عن معاناته من الشائعات خلال الفترة الأخيرة وآخرها شائعة وفاته، حيث علق على الصورة التي نشرها قائلا: “هذا العام كثرت الإشاعات والأخبار الكاذبة التي طالتني من ضعاف النفوس الإلكترونيين وآخرها خبر وفاتي الذي انتشر مؤخرا”.

وأوضح أنه تلقى الكثير من الاتصالات والرسائل خلال الساعات الأخيرة، من أصدقائه وجمهوره للاطمئنان على صحته بعد انتشار الشائعة.
وأضاف الفنان راضي: “لكثرة الرسائل والاتصالات من الأحبة والأصدقاء اقتضى التكذيب.. واطمن الجميع أنني بخير والحمد لله وهذا الخبر كاذب كاذب كاذب بالثلاثة”.

وحرص عدد من نجوم الفن على الاطمئنان على حالته الصحية وتوجيه رسائل الدعم له، بعد انتشار شائعة وفاته، أبرزهم الفنانة نجلاء فهمي التي علقت قائلة: “صحة وسلامة أبو رضاوي يطول بعمرك”، وأضافت الفنانة ملايين كريم: “ربي يحفظك ويبعد عنك الشر يا أبو رضا”.

وهذه ليست الشائعة الأولى التي يتعرض لها الفنان العراقي، حيث انتشر ف أيار/مايو 2020، نبأ بتعرضه لمحاولة اغتيال من قبل جهات مسلحة مجهولة في بغداد، بالتزامن مع بدء عرض حلقة الاحتجاجات الشعبية في مسلسله الرمضاني “كما مات وطن”.
وحرص في ذلك الوقت على نشر مقطع فيديو نُشر عبر حسابه على “إنستغرام”، قال خلاله إن هذه الأنباء جميعها غير صحيحة وإنه لم يتعرض لأي محاولة اغتيال، موجها الشكر إلى كل من سأل عنه وحاول الاطمئنان عليه.

تعليقك